المستثمرون يؤمنون “بأسترازينيكا”

نشرت الصحيفة الاقتصادية والمالية الألمانية الأسبوعية Euro am Sonntag مقالة طويلة عن الأداء المالي لشركة "أسترازينيكا" والتوقعات لمستقبلها. زادت أسهم "أسترازينيكا" بنسبة ١٥ ٪ منذ بداية العام وحتى الآن، وبنسبة ٣٢ ٪ على مدى الاثني عشر شهرا الماضية (لندن)؛ حقّقت الشركة مؤخرًا رقمًا قياسيًا في تاريخ المجموعة، حيث بلغت نسبة السعر إلى العائد ٢٧: ولهذا السبب، جذبت الشركة انتباه المستثمرين. يقول الكثير من الأشخاص المطّلعين على المسألة إن الرئيس التنفيذي للشركة باسكال سوريو هو المسؤول عن الأداء الجيد، حيث أقنع المستثمرين بأن قائمة الأدوية الغنيّة والأساسات السليمة ستعوّض بالتأكيد النتائج السيّئة. من ناحية، انتهت صلاحية براءة اختراع Crestor - وهو أحد الأسباب التي أدّت إلى انخفاض الأرباح قبل الفوائد والضرائب بنسبة ١٧٪ في الربع الثاني من عام ٢٠١٧ - ارتفعت مديونية المجموعة من ١٢ مليار دولار إلى ١٥ مليار دولار وانخفض تصنيف موديز إلى A3 خلال الـ ١٢ شهر الماضية . من ناحية أخرى، يميل المحلّلون إلى تقييم الشركة بشكل إيجابي، وذلك لأن نتائج الربع الثاني لم تكن سلبية للغاية كما كان متوقعًا - وعلى وجه الخصوص - ارتفعت مبيعات ٨ أدوية جديدة إلى مليار دولار (+ ٦٩٪) ، مما يعزّز آمال المستقبل.
 وتشمل الأدوية الرئيسية عقار السرطان Lynparza، والذي سيوصل إيرادات قدرها ٥٥٠ مليون دولار هذا العام، و Faserna (للربو) و Tagrisso. هذا وتمتلك "أسترازينيكا" تصنيفاً واعداً في الصين، التي أصبحت الآن ثاني سوق أدوية في العالم بعد الولايات المتحدة، وحسّنت إيراداتها بنسبة ٢٤٪ خلال الأشهر الستة الأولى من العام.
 
(المصدر: Euro am Sonntag)