معدل انتشار الأمراض المنقولة جنسيّاً يزيد بشكل مثير للقلق في الولايات المتحدة

كشف مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) في الولايات المتحدة هذا الأسبوع عن نتائج المسح حول الأمراض المنقولة جنسيّاً في الولايات المتحدة، والتي وصلت على ما يبدو إلى مستويات غير مسبوقة. تشير البيانات إلى أن ٢.٣ مليون شخص في الولايات المتحدة يعانون حاليّاً من عدوى الكلاميديا، والسيلان والزهري – زيادة كبيرة خلال عام ٢٠١٦ (٢.١ مليون حالة). على مدى السنوات الماضية، ازداد عدد التشخيصات الأولية والثانوية لمرض الزهري بنسبة ٧٦٪، وحالات الإصابة بالسيلان بنسبة ٦٧٪. وقد بلغ كلاميديا، وهو أكثر الأمراض شيوعاً من تلك المنقولة جنسيّاً ، ١.٧ مليون حالة (+ ٤٥ ٪) في الولايات المتحدة.

ووفقًا لمركز مكافحة الأمراض والوقاية منها، ترجع هذه الزيادة جزئيًا إلى ظهور مقاومة للمضادتين الحيويتين الأكثر شيوعًا المستخدمة لعلاج السيلان – أزيثروميسين وسيفترياكسون.

(المصدر: مركز أبحاث وسياسات الأمراض المعدية)