نتائج الربع الثاني تنذر بالخسارة ل”باير”

أعلنت شركة “باير” ومقرّها ألمانيا اليوم عن نتائجها الماليّة للربع الثاني من العام الحالي. وقد ارتفعت مبيعات المجموعة ومقرّها ليفركوزن بنسبة ٨.٥٪ إلى ٩.٤٨ مليار يورو، مع ٢.٣٤ مليار يورو (٣.٩٪) من الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والدين. وجاءت نتائج إيجابية للغاية من قسم علوم المحاصيل Crop Science، التي ارتفعت مبيعاتها بنسبة ٢١٪ وارتفعت أرباحها قبل الفوائد والضرائب والإستهلاك والدين بنسبة ٩٩٪ ، وذلك بفضل مساهمة “مونسانتو” المستحوذة. بالمقابل، جاءت نتائج غير جيّدة من قسم الأدوية، التي ارتفعت مبيعاتها بنسبة ٣ ٪ ، وانخفضت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والدين بنسبة 8 ٪. وقد أبلغ قسم الصحة الاستهلاكية عن خسائر، حيث انخفضت إيراداته بنسبة ١٪ وأرباحه قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والدين  بنسبة ١٩٪. وجاء ردّ الفعل على أسهمها على الفور بتراجعها بنسبة ٣.٢ ٪ (فرانكفورت) مع افتتاح التداول، ثم انتعشت جزئياً. وجاءت الإنجازات من Xarelto (+ ١٠٪) و Eylea (١٥٪) مخيّبة للآمال وأقلّ من توقّعات المحلّلين. وصلت المديونية إلى ٣٧ مليار يورو، على الرغم من عمليّات فصل اليد العاملة الأخيرة، التي هدفت إلى تعويض الاستحواذ المكلِّف لشركة “مونسانتو”، والذي كلّف الشركة ٦٣ مليار يورو.

(المصدر: باير)